الأمريكيون في نيو يورك يتنفسون الصعداء بعد العثور على الـ"الكوبرا المصرية"


الأمريكيون في نيو يورك يتنفسون الصعداء بعد العثور على الـ"الكوبرا المصرية"


الكوبرا المصرية


الجمعة، 1 ابريل 2011
نيويورك - د. ب. أ : تنفس سكان مدينة نيويورك الصعداء بعد العثور على كوبرا مصرية كانت قد هربت من قفصها في حديقة حيوان برونكس في نيويورك قبل أسبوع بعد أن اجتذبت اهتمام أكثر من 210 ألف شخص تتبعوا موضوعها على موقع تويتر.

وعثر على الحية السامة على بعد نحو 60 مترا فقط من قفصها لتريح بذلك جيرانها لكن آخرين أصيبوا بخيبة أمل بعد أن استمتعوا بتبادل رسائل الكترونية مرحة في صفحة خاصة في تويتر فتحت بعد أيام قليلة من اختفاء الكوبرا.

وتم الإمساك بالكوبرا بعد إغرائها بقشارة خشب تفوح منها رائحة الفئران وحبست في زاوية مظلمة في بيت الزواحف الذي تقيم فيه منذ وصولها إلى الحديقة في فبراير.

واختفت الكوبرا الأسبوع الماضي مما دفع مسؤولي الحديقة لإغلاق بيت الزواحف، وقال جيم بريهني مدير الحديقة "يسرنا أن نعلن انه تم العثور على الثعبان حيا ومعافا"، وفي حين أن العثور على الكوبرا كان مبعث ارتياح للحديقة إلا انه أنهي أيضا موجة من التواصل الالكتروني الطريف شملت مختلف إنحاء المدينة.

وجاء في أخر تعليق بث في الصفحة الخاصة بالكوبرا في تويتر مساء الخميس في أول أيام موسم البيسبول "إذا رأيت كيسا من الفول السوداني يتحرك على الأرض في استاد يانكي تجاهله. فلن يكون شيئا على الأرجح".



مواضيع ذات صلة