همســــــ لك ـــــة



السلام على أحبتي و رحمة الله و بركاته ...

أخي الفاضل ...........
اسمح لي أن أهمس في إذنك بكلمات.....
كلمات محب لك ........جرب هذه الحياة....
أخي قرب لي أذنك...
واستنصت لسمعك ....
لعلك قرأت كلاما لها فأعجبك حسن منطقها.............. ورجاحة عقلها.....
ولعلك سمعت صوتها وحديثها....فهمت في روعة منطقها.....
فأقلعت الى عالم الخيال والأمنيات في أن تكون هذه هي شريكة الحياة.....
وبينك وبينها مسافات شاهقات ....................إن لم تكن دول وقارات.....
فكانت وساوس الشيطان في مد جسور الحب والتواصل وإن بعد المكان....
فأفسدت حياتك الزوجية حيث لم ترض بالتي بين يديك....
وأفسدت حياة التي قد ملأت عينيك وبينك وبينها بعد المشرقين....

أخي الفاضل.....
إذا لم يكن هناك دين في قلبك يردع ......
وإيمان يجعل القلب من خشية الله يتصدع....
فليكن عندك عقل يحكمك ويدير أمرك.....
واعلم أن العواطف والمشاعر.....
إذا دخلت عليك من باب....
فإن العقل لا محالة سيفر من النافذة......
فافتح عقلك وفكر في أمرك.....
ولا تجعل عقلك مغلقا لا ينفتح....
فالعقل كمظلة الطيار.....
لا ينفع صاحبه حتى يفتح....
وإلا سقط في هاوية التيه والهلاك....
فأن شعرت بأن عقلك قد علاه الصدأ...
فاعلم أن مشورة الأمناء تصقله .....
فاستشر الأمناء والحكماء....
قبل أن تحل عليك ليلة ظلماء.....
قد يطول فجرها ويعسر ميلاده....

أخي الفاضل.....
إن ازدريت ماعندك من زوجة ......
فاعلم أن هذا في الحياة كلها سنة....
فاحذر الطعن في زوجتك فعلا أو قولا....
واعلم أن لها فضل عليك فقد أختارتك أولا....
فلا تضيع وقتك في التفكير في غيرها.....
بل اجعل كل تفكيرك في اعادة صياغتها....
واعلم أن رجال الإطفاء.....
لا يطفيؤن النار بالنار بل بالماء.....
وماصعب عليك نيله وتعديله بالقوة....
سهل عليك تغييره بالعفو والبسمة....
ثم اعلم أن السعادة تكمن في بيتك.....
فلا تبحث عنها في حديقة الغرباء....

أخي الحبيب....
أتطلب زوجة تنقى؟؟؟؟
من الأخطاء لن تلقى.....
فأي الناس معصوم؟؟؟
وللكمال من يرقى؟؟؟

أخي الحبيب.....
إن أحببت الا تفوتك سعادتك.....
ولا تنقضي رغبتك وشهوتك ...
فاشتهي مايمكن مجيؤه إليك...
وهذه زوجتك خير لك فهي بين يديك....
ثم اعلم أن الكمال الذي ظننته عند غيرها .....
بهرج زائف وسراب كاذب فلا كمال لك ولا لها....
وما فقدته عند زوجتك ووجدته عند غيرها.....
تملك زوجتك أضعاف أضعاف ما تفقده من تحلم بها....

أخي الحبيب.....
الله أحل للزوج أربع نساء دفعة واحدة.....
ولكن ادخل عليهن من الباب لا من النافذة.....
واعلم أن التي علقت بقلبك ....
وصارحتك بحبك وعشقك....
ورأيت الكمال فيها لك وحدك.....
لا تصلح أن تكون زوجا لك...
ولا أنت تصلح أن تكون زوجا لها.....
فبنيان قام على الخيانة والمعصية...
مآله لا شك الى الهاوية والهلكة....

أخيرا......
أعرف أني قد جرحتك بإبرتي...
لكنها الحقيقة المرة......
والحقيقة مثل النحلة.....
تحمل في جوفها العسل .... وفي ذنبها إبرة
فخلجات الصدر .....ونفثة مصدور....
جعلت كلماتي تتراقص بين عينيك في هذه السطور....
فلا تغضب من كلماتي فأنا أحبك وأسعى لما فيه سعادتك.....
واعتذر لعلي قد جرحتك ....... وهذه قبلة أضعها على رأسك......


(منقول)