رونالدو ولامبارد باقيان في إنجلترا ولن ينتقلا لبرشلونة الاسباني






أكد سير أليكس فيرجسون مدرب نادي مانشستر يونايتد الانجليزي لكرة القدم أن نجم فريقه البرتغالي كريستيانو رونالدو سيكون أحمقا إذا قرر ترك ناديه الانجليزي من أجل الانضمام لاي فريق آخر.

وأعرب فيرجسون عن استياءه بسبب كثرة حديث ناديي ريال مدريد وبرشلونة الاسبانيين عن رغبتهما في ضم اللاعب البرتغالي.

وقال فيرجسون "إنه يعرف أن باستطاعته تحقيق كل ما يريده هنا .. ربما يجد بعض الاغراءات في اللعب بدول أخرى ولكنه هنا يلعب أمام جمهور كامل العدد كل أسبوع .. وهذا ما لن يجده لدى أندية أسبانيا الكبرى. فملاعبهم لا تمتلئ بالمشجعين سوى في المباريات الكبرى بعكسنا تماما".

وأشارت صحيفة "صن" البريطانية اليوم السبت إلى ظهور مخاوف من اتفاق رونالدو مع برشلونة على الانتقال لصفوفه في الاسبوع الماضي بعدما شوهد وكيل أعمال اللاعب مع مدير الكرة في برشلونة تكسيكي بيجيريستيان.

ولكن فيرجسون أعرب عن اعتقاده بأن هذا اللقاء ما هو الا محاولة من وكيل أعمال اللاعب ليبدو جيدا.

وأكدت الصحيفة البريطانية أن برشلونة وريال مدريد مستعدان لدفع أي ثمن للحصول على النجم البرتغالي الشاب /22 عاما/ حتى لو اضطر أي منهما لتجاوز الرقم القياسي العالمي الذي دفعه ريال مدريد ثمنا للنجم الفرنسي زين الدين زيدان قبل ستة أعوام والبالغ 47 مليون جنيه إسترليني.


أما مانشستر يونايتد فقد قدم لرونالدو عرضا بالبقاء ضمن صفوفه حتى عام 2012 مقابل 26 مليون إسترليني.

من ناحية أخرى أكد ستيف كوتنر وكيل أعمال فرانك لامبارد نجم حامل لقب الدوري الانجليزي الممتاز تشيلسي أن اللاعب يريد البقاء بناديه الانجليزي برغم محاولات برشلونة المستميتة لضمه.

وصرح كوتنر لصحيفة "صن" قائلا "مع وجود كل هذه الشائعات ونظريات المؤامرة نريد توضيح موقف عقد فرانك .. فقد تحدثت إلى بيتر كينيون حول تجديد عقد اللاعب .. ونحن الان بانتظار تلقي عرضا من تشيلسي. في حين يركز فرانك في الوقت الراهن على الفوز بكل مباراة يلعبها مع تشيلسي".

مواضيع ذات صلة