الروائح العطرة و الأحاسيس


الروائح العطرة و الأحاسيس



إن الروائح العطرة التي تعبق في جو المنزل عند إشعال شموع معطرة لا تجعل محيطك رائع الرائحة فحسب ، بل يمكنها أيضاً أن ترفع من معنوياتك ...


فقد وجد العلماء أن أحاسيسنا تتأثر بشكل كبير بحاسة الشم , و هذا فسر إستخدامنا للعطور كل صباح


و يؤكد العلماء أن عطرك المفضل يؤهلك لمواجهة يومك و كل التحديات التي قد تمر خلاله


فإن أحسست أن الشعور الجيد بدأ يتضائل ليس هنا ما يمنعك من وضع بضع قطرات جديدة من العطر لتمتلك ذلك الإحساس مجدداً


أكثر من ذلك ، إن الرائحة المناسبة ليست قادرة على رفع المعنويات و حسب ، و لكن على إعطائك رغبة بفعل الخير و الإحسان


و يشير علماء النفس أن الروائح العطرة تعزز المزاج الجيد و تجعل الناس ميالين إلى خدمة الآخرين ، حتى الغرباء منهم

مواضيع ذات صلة